مقدمة تعريفية سريعة

إياد أبوهيبه

مهندس كمبيوتر , حاصل على بكالوريوس في برمجة الأنظمة من جامعة سانت بطرسبورغ التقنية في جمهورية روسيا الإتحادية , أردني الجنسية من أصول فلسطينية  , يعمل ويتنقل بين الرياض وعمّان وأنطاليا , عمل كمصمم جرافيك ومصمم مواقع إنترنت ومدرب حاسب آلي في مراكز نيوهورايزن لتعليم الكمبيوتر في شركة الخليج للتدريب ثم كمدير تقنية معلومات في شركة بيت التأمين لوساطة التأمين ثم كمدير تنفيذي في مؤسسة لوريم لتقنية المعلومات.

تجربة حياتي المهنية تستحق المعرفة 

دعوني في البداية أعرفكم بنفسي وأستعرض عليكم مراحل حياتي المهنية بشكل سريع لأن ذلك سيُساعدكم في الربط بين جميع محتويات هذا الموقع ولماذا هذا التنوّع الكبير فيه …

إسمي إياد يوسف أبوهيبه من مدينة يافا الفلسطينية أحمل الجنسية الأردنية , وُلدتُ في مدينة عمّان ودرست في مدارس وكالة الغوث في المراحل الأولى والمتوسطة ثم في مدرسة محمد إقبال في المرحلة الثانوية , حصلتُ على معدل 81,6 تخصص علمي لأحصل على منحة دراسية في عام 1991 من وزارة التعليم العالي لدراسة هندسة الكمبيوتر في الاتحاد السوفياتي سابقاً والذي كان في ذلك العام بداية إنهياره, في نهاية 1999 تخرجتُ بحمد الله بتقدير ممتاز مع مشروع مُميز كطالب أجنبي يقوم ببناء جامعته الحكومية العريقة بجميع أبنيتها بلغة البرمجة VRML الخاصة بالأبعاد الافتراضية. في عام 2000 بدأت عضويتي مع نقابة المهندسين الأردنيين بعد تصديق شهادتي الجامعية ومعادلتها عربياً , بقيتُ في الأردن حوالي 6 أشهر عملتُ في أكثر من مكان وبعدها حصلت على عقد عمل كمدرب حاسب آلي في مراكز نيوهورايزن في مدينة الرياض السعودية.

خلال هذه المرحلة بدأت تترسخ أفكاري بعد صدمة كبيرة واجهتها في الحياة بسبب المقارنة بين بلدين متناقضين في الدين والثقافة واختلاف في درجة الحرارة من -40 إلى +50 وبعد عدة مواقف من حياتي في كلا البلدين بدأت أتفكر عن أسباب ذلك التناقض العجيب في أخلاق البشر وأسلوب التعامل لأتوصل بحمد الله إلى التعرّف على العلقة السوداء الموجودة في صدورنا وكيف تنمو وتكبر من خلال تصرفاتنا اليومية وقمتُ بإعداد بحث كامل حولها وتصميم موقع خاص بها بإسم مراحل حياتنا الخمسة www.5life.info , للأسف تشتت أفكاري وأعمالي في عدة مواقع ولم تكتمل جميعها لعدة أسباب أبرزها تطوّر تقنية برمجة المواقع وتحوّله من تقنية لأخرى, لذلك قررتُ أن أضع جميع أفكاري من مختلف مواقعي الخاصة في موقع واحد والتركيز عليه وتحديد هدف أساسي له للحصول على صدقة جارية بعد الممات بمشيئة الله.

خلال دراستي الجامعية في روسيا مررتُ بتجربة غريبة حول الأبراج ومفهومها ومدى صحتها , قمتُ بعمل دراسة وبحث حول الموضوع وتطبيقه على جميع من تعرفتُ عليه , وفي عام 1998 قمتُ ببناء أول موقع عربي متخصص بالأبراج وكتبتُ مقدمتي المشهورة حول تجربتي مع عالم الأبراج , وعندما عملتُ في السعودية قمتُ بحجز موقع خاص للأبراج بإسم شبكة الأبراج www.alabraj.net وكتبت عنه مجلة عالم الإنترنت وفيما بعد لقاء خاص حول هذا الموقع في مجلة زهرة الخليج , للأسف وبعد أن أصبح عدد زوار الموقع أكثر من 70 ألف زائر شهرياً وبعد إضافة غرفة خاصة للدردشة لزوار الموقع ومنتدى إيافا الفلكي , تم حجب الموقع من قبل هيئة الإتصال وتقنية المعلومات السعودية ولا يزال الحجب حتى هذا اليوم , لذلك تم إنشاء مواقع أخرى بنفس المحتوى. قمتُ بتطوير موقع الأبراج أكثر من مرة وكان الهدف الأساسي منه هو توعية البشر حول الشرك بالله والتفريق بين دراسة صفات البشر والتنبؤ بالمستقبل وماهو السبب الحقيقي الذي سيجعلنا نفكر بالارتباط بشخصٍ ما؟ حاولتُ أن أضع نصائح خاصة بعد تجربتي الطويلة بالأبراج , لذلك قمتُ بكتابة صفحة خاصة حول نصيحتي النهائية لكم بعد تجربتي مع الأبراج , كذلك قمتُ باستنباط فكرة الأبراج النفسية من القرآن الكريم وهي الأكثر واقعية وتستحق القراءة والنشر , والبرج الواحد لا يثبت على شخص معيّن بشكل دائم بل يتغير مع الوقت حسب تغيّر طريقة حياته وتفكيره.

خلال عملي في مراكز تدريب الكمبيوتر وتدريبي لعشرات الطلاب في دورات مختلفة حول برامج معينة في استخدام الكمبيوتر والتصميم الجرافيكس , شعرتُ بأنّ هناك حاجة ماسة للطلاب في الحصول على دورة متكاملة في تصميم مواقع الإنترنت يقوم خلالها الطالب باستخدام برامج مختلفة لتصميم موقع خاص به بداية من حجز اسم الموقع ثم الإستضافة وتصميم الموقع ورفعه وإدارته وتحديثه , عرضتُ هذه الفكرة على إدارة عملي العليا وللأسف قوبلت بالرفض بسبب التزام المراكز بالمنهاج المُقدم من أمريكا والمترجم باللغة العربية. كان حُلمي في ذلك الوقت تحضير دورة شاملة متكاملة تفيد الكثير من الراغبين في التعلّم بأسلوب فعّال بدل المناهج الكبيرة المترجمة بأسلوب غير شاق وممل يؤدي بالطلاب إلى التهرب من الحضور ليحصل في النهاية إلى شهادة حضور دورة ودورات مختلفة ولكن لا يستطيع أن يربط بينها أو يستفيد منها الفائدة المرجوة. تخيلوا مثلاً طلاب يأخذون أربع دورات (فرونت بيج وHTML وفوتوشوب وفلاش ) في ثلاث مستويات في سنة كاملة بمبالغ طائلة ولا يستطيعون بعد ذلك بناء موقع إنترنت واحد ولا الربط بين هذه البرامج بسبب كثرة المعلومات التي أخذوها بطريقة التلقين المباشر الغير فعّال! فيما بعد قمتُ بإعطاء دروس خصوصية في مهارات الكمبيوتر وتصميم مواقع الإنترنت لإشباع رغباتي وحبي في التعليم وبعد ذلك جاءت فكرة التسويق الهرمي من أحد الموظفين العاملين معي وفكرنا طويلاً بمنتج معيّن نقوم بتسويقه ليستقر بنا الرأي في أن أقوم بتأليف سلسلة التعلم مع مزايا والاستفادة القصوى من مهارات الكمبيوتر , فقمتُ بتأليف أول كتاب (الكمبيوتر ومهاراته الأساسية) وطبعت منه 10 آلآف نسخة وبدأنا في تجهيز المشروع للإنطلاق ومع أول بيع لأول كتاب , بدأ التراجع من الشريك في الاتفاق المبرم بيننا , لدرجة الوصول إلى المحاكم وفي النهاية تم الاتفاق على المخالصة وفك الشراكة وإيقاف المشروع مع تملكي للكتب المطبوعة التي تم بيعها في مكتبات مختلفة في السعودية والأردن. والآن أعود إليكم بتقنيات جديدة في تصميم مواقع الإنترنت استخدمها في هذا الموقع لأشارككم نجاحي وخبرتي في إيصال المعلومات بأبسط الطرق وأسرعها في كيفية الاستفادة ليس فقط من الكمبيوتر وإنما من الإنترنت ومواقع الإنترنت وأنظمة الإنترنت , خبرة لأكثر من 20 سنة أضعها بين أيديكم وأشاركها لكل من يرغب في التعّلم ولديه صعوبة في الحصول على ذلك بسبب التنوعّ الكبير المتاح والتشتت الكبير لكثرة برامج التواصل الاجتماعي والألعاب التي تسحق الوقت وتهدره!!

حلم الدورة الشاملة

كنت أحلم خلال فترة عملي في شركة الخليج ومراكزه التدريبية أن أصمم دورة شاملة في عشر ساعات فقط يتمكن بعدها كل طالب من تصميم موقع محترف بإستخدام الكثير من البرامج التي سيحتاجها خلال الدورة , دون الدخول في التفاصيل المملة التي حتماً ستشتت أفكار الطالب , كنت أشعر بأن كل طالب قابلته بعد كل دورة متخصصة ببرنامج واحد مثل دورة فوتوشوب مستوى أول مبتدئ أو دورة فلاش مستوى متوسط أو دورة فرونت بيج مستوى متقدم , أن الطالب لا يستطيع أن يدمج ما تعلمه في جميع هذه الدورات في مشروع واحد أو فائدة واحدة من هذه البرامج كتصميم موقع إنترنت محترف والمرور بجميع الخطوات اللازمة لتصميم موقع إنترنت مع حجز اسم للموقع وربطه مع سيرفر إستضافة ورفع الملفات بإستخدام برنامج نقل الملفات ثم إدارته وربطه مع قواعد بيانات وصيانته وغير ذلك من الأمور الهامة لكل من يرغب في تعلم هذه المهنة الجديدة لإدارة مواقع الإنترنت.

أمنيتي في الصغر

عندما كنت في العاشرة من عمري وأنا في الصف الرابع الإبتدائي كان أمنيتي أن أصبح مهندساً , كان ذلك مطبوعاً في مجلة سعد الكويتية في عام 1983.
بحمد الله حققتُ أمنيتي بعد 16 عاماً وتخرجت من جامعة عريقة في روسيا بعلامة كاملة لمشروع تخرجي الذي كان بناء مجسمات كاملة لجميع أبنية جامعتي بلغة برمجة العالم الافتراضي VRML مع إمكانية التجول الافتراضي بين الأبنية.

أما الآن فأمنيتي الحالية أن أبني موقعاً مميزاً في العالم العربي يُساهم في نقل خبراتي العملية التي اكتسبتها في حياتي العملية لجميع الراغبين في تعلم كيفية بناء مواقع الإنترنت وبرمجة أنظمة الإنترنت مفتوحة المصدر بأسهل الطرق وأسرعها ويستمر ذلك العمل كصدقة جارية بعد الممات بمشيئة الله.  

بعض لوحاتي في الصغر 

هذه بعض لوحاتي الفنية التي رسمتها خلال دراستي في المرحلة الإعدادية

هل ترغب بالتفاصيل أكثر عن

تصميم مواقع الإنترنت؟

Translate »
الإشتراك بالقائمة البريدية للموقع

الإشتراك بالقائمة البريدية للموقع

اشترك مع القائمة البريدية للموقع للحصول على آخر الأخبار والعروض الخاصة

تم إشتراكك بنجاح

Share This